"التجارة" تستطلع آراء المهتمين والعموم حيال مشروع نظام اتفاقيات التوزيع والوكالات التجارية

29 جمادى الأولى 1443

 

انطلاقاً من مبدأ المشاركة والشفافية، تدعو وزارة التجارة المهتمين والعموم إلى إبداء آرائهم ومقترحاتهم حيال مشروع نظام اتفاقيات التوزيع والوكالات التجارية، وذلك حتى تاريخ 24/6/1443هـ، الموافق 27/1/2022م.

وأوضحت الوزارة بأنها أعدت مشروع نظام جديد لاتفاقيات الوكالة التجارية والتوزيع، يحل محل نظام الوكالات التجارية الحالي، بهدف معالجة التحديات التي يوجهها نشاط الوكالات التجارية والتوزيع في المملكة، وذلك من خلال إجراء دراسة تشخيصية لسوق أنشطة التوزيع والوكالات التجارية، وحصر العوائق والتحديات، واستقصاء التجارب والممارسات الدولية، لتحديد الفجوات وتوفير الحلول وفرص النمو والاستدامة، وتطوير إطار قانوني فعال ينظم العلاقة بين أطراف الاتفاقيات ويراعي حقوقهم، ويضع أسساً لهذه العلاقة تقوم على مبدأ الشفافية، وترسيخ مبدأ حرية التعاقد.

وقد تضمن مشروع النظام بيان الحقوق والواجبات الرئيسة لأطراف اتفاقية التوزيع والوكالات التجارية، ومعالجة حالات انقضاء وإنهاء الاتفاقية، وتحديد الأحكام المتعلقة بالعمولة والنزاعات الناشئة عن الاتفاقية.

ويهدف مشروع النظام إلى حماية أطراف اتفاقية الوكالة التجارية أو التوزيع من أي معاملة غير عادلة، خاصة عند انتهاء الاتفاقية، والحد من المنازعات التي قد تنشأ عنها، وتيسير إجراءات تسويتها. كما يهدف المشروع الى تعزيز المنافسة العادلة وضمان استمرار نفاذ السلع والخدمات الى المملكة، ورعاية حقوق المستهلكين، وتشجيع الاستثمارات الأجنبية.

وتدعو الوزارة المهتمين والعموم إلى المشاركة وإبداء الآراء حيال مشروع النظام على النموذج المخصص لذلك، ويمكن الاطلاع على صيغة المشروع ونموذج إبداء الآراء من خلال المنصة الإلكترونية الموحدة لاستطلاع مرئيات العموم والجهات الحكومية "استطلاع" من خلال الرابط اضغط هنا .

اضافة تعليقات

الأسم
البريد الالكترونى
التعليق
التحقق
CAPTCHA
Change the CAPTCHA codeSpeak the CAPTCHA code
 
آخر تعديل 29 جمادى الأولى 1443
تقييم المحتوى   
شارك على